غسول ملطّف للمنطقة الحميمة

استمتعي ساعة بعد ساعة بذلك الإحساس من الانتعاش الفائق مع الغسول الملطّف للعناية القصوى من فيمفريش

احصلي على ذلك الإحساس بالدلال مع هذا الغسول الملطّف بدرجة حموضة متوازنة. تحتوي التركيبة المصممة خصيصاً على بريبيوتيك وبروبيوتيك للمساعدة في تحفيز دفاعات البشرة الطبيعية، وعلى خلاصات التوت البري ووردة الذرة لإحساس بالترطيب. بعد ذلك يجعلك مركَّب ملتي أكتيف تشعرين بالانتعاش طوال اليوم، في كل يوم.

  • معزز بخلاصة التوت البري وخلاصة وردة الذرة المهدّئتَين
  • درجة حموضة متوازنة لبشرة المنطقة الحميمة
  • تم اختباره من قبل أطباء الأمراض الجلدية والأمراض النسائية
  • لطيف وخالٍ من الصابون
  • مركَّب ملتي أكتيف
  • متوفر بحجم ٢٥٠ مل
  • تم اختباره من قبل أطباء الجلدية و أمراض النساء

    درجة الحموضة متوازنة لمنطقة حميمة صحية

    لطيف خالٍ من
    الصابون

    الأسئلة الشائعة

    أي غسول من فيمفريش مناسب للاستخدام كل يوم.

    غسول فيمفريش للمناطق الحساسة بتوازن حمضي قلوي مصمم بصفة خاصة لبشرة المناطق الحساسة لكن يمكن استخدامه كذلك في الأجزاء الأخرى الخارجية من الجسم بأمان تام.

    منتجات الغسيل للمناطق الحساسة من فيمفريش تأتي في أربع تركيبات مختلفة لتوفير العناية الفائقة لبشرة المناطق الحساسة يمكنك منها اختيار ما يناسب بشرتك. وتتضمن المنتجات غسول اليومي للمناطق الحساسة بخلاصة الألوفيرا المنعشة للمحافظة على راحة وترطيب المناطق الحساسة طوال اليوم.

    كما تتكون منتجات العناية الفائقة من غسول النقي وغسول المنعش وغسول الفعال. غسول النقي بحمض اللاكتيك وعناية الألوفيرا بدون رائحة بتركيبة مصممة خصيصا لبشرة المناطق الحساسة. أما غسول المنعش لدينا بتركيبة رقيقة تحتوي على مركبات حيوية وغنية بخلاصة الألوفيرا والتوت البري لمنح الإحساس بالراحة والانتعاش بشكل فوري ورقيق. أما غسول الفعال يمنح الشعور بالثقة والراحة طوال اليوم بالجينسينج ومضادات الأكسدة التي تعمل بالصورة المناسبة لجسمك حتى يعطيك الإحساس بالانتعاش لمدة تصل إلى ١٢ ساعة.

    جميع منتجاتنا لغسول المناطق الحساسة تتميز بالتوازن درجة الحموضة مصممة خصيصا للعناية ببشرة المناطق الحساسة لاختيار نوع غسول المناسب لك.

    استخدمي غسول فيمفريش اليومي لتنظيف والعناية بالمناطق الحساسة حركي الرغوة لأعلى ثم شطف المنطقة بعناية بالماء الدافئ.

    ماء، كبريتات لوريث الصوديوم، كلوريد الصوديوم، غليكول ديستيرات، كوكاميدوبروبيل بيتاين، ثلاثي إيثيل السيترات، عطر، غليسرين، لوريث ٤ ، بولي كواتيرنيوم-٣٩، كحول ثنائي كلورو بنزيل، ألفا غلوكان أوليغوساكاريد، حمض اللاكتيك، غليكول البوتيلين، خلاصة زهرة العسلة اليابانية (Lonicera Japonica)، لاكتات الصوديوم، ٢-برومو-٢-نيتروبروبان-١،٣-ديول، عصير جذر إجاص الأرض (Polymnia Sonchifolia)، خلاصة فاكهة فاكسينيوم ماكروكاربون، خلاصة زهرة القنطريون العنبري (Centaurea Cyanus)، مالتوديكسترين، بنزوات الصوديوم، خلاصة زهرة الكاليندولا (Calendula Officinalis)، خلاصة ألوي باربادنسيس، لاكتوباسيلوس، هيدروكسيد الصوديوم، كربونات الصوديوم