الأسئلة الشائعة

متى؟ وأين؟ وماذا؟ وكيف؟ نقدم فيما يلي الإجابة على أكثر الأسئلة شيوعا عن منتجات فيمفريش والعناية بالمنطقة الحساسة لديك.

العناية ببشرة المنطقة الحساسة

عند الحديث عن بشرتنا كلنا نستخدم منتجات مختلفة لأجزاء متنوعة من جسمنا. وكما أن استخدام الشامبو قد يسبب التهيج للوجه وقد يسبب اللوسيون للجسم إحساس غير جيد في الشعر، كذلك فإن استخدام المنتج الخاطئ على بشرة المنطقة الحساسة بين الفخذين – الذي يحمي المهبل – قد يسبب بعض الحكة أو الالتهاب. وبالتالي فإن العناية ببشرة المناطقة الحساسة تعتبر ضرورية للمساعدة.

قمنا بتصميم منتجات فيمفريش خصيصا للعناية الفائقة بالمنطقة الحساسة في جسمك. تتميز هذه المنتجات بالتوازن درجة الحموضة بتركيبة مصممة خصيصا لحماية البيئة الطبيعية المحيطة بالمهبل وتفادي الالتهاب مع منح الإحساس بالانتعاش الدائم والراحة طوال اليوم وكل يوم.

نعم. جميع منتجات فيمفريش تم اختبارها وتجربتها بإشراف أطباء النساء والجلدية والخبراء في المجال. كما أنها خالية من الصابون وخالية كذلك من الكحول.

منتجات غسول فيمفريش للمنطقة الحساسة

لا ينبغي استخدام غسول فيمفريش للمنطقة الحساسة ابدا للتنظيف داخل المهبل وهو ما يعرف كذلك باسم الدش المهبلي.

الدش المهبلي عبارة عن وسيلة لرش الماء أو تركيبات دش مهبلي معينة للأعلى داخل المهبل للغسيل وإخراج الإفرازات.

هناك الكثير من الجدال حول مسألة الدش المهبلي فيما بين الخبراء في مجال الصحة ونوصي من جانبنا بمناقشة الاحتياجات الصحية الخاصة بك مع طبيبك الخاص.

غسول فيمفريش للمناطق الحساسة يتميز بتوازن حمضي قلوي مصمم بصفة خاصة لبشرة المناطق الحساسة لكن يمكن استخدامه كذلك في الأجزاء الأخرى الخارجية من الجسم بأمان تام.

جميع منتجاتنا لغسول المناطق الحساسة تتميز بالتوازن درجة الحموضة مصممة خصيصا للعناية ببشرة المناطق الحساسة لاختيار نوع غسول المناسب لك.

منتجات الغسيل للمناطق الحساسة من فيمفريش تأتي في أربع تركيبات مختلفة لتوفير العناية الفائقة لبشرة المناطق الحساسة يمكنك منها اختيار ما يناسب بشرتك. وتتضمن المنتجات غسول اليومي للمناطق الحساسة بخلاصة الألوفيرا المنعشة للمحافظة على راحة وترطيب المناطق الحساسة طوال اليوم.

كما تتكون منتجات العناية الفائقة من غسول النقي وغسول المنعش وغسول الفعال. غسول النقي بحمض اللاكتيك وعناية الألوفيرا بدون رائحة بتركيبة مصممة خصيصا لبشرة المناطق الحساسة. أما غسول المنعش لدينا فيأتي بتركيبة رقيقة تحتوي على مركبات حيوية وغنية بخلاصة الألوفيرا والتوت البري لمنح الإحساس بالراحة والانتعاش بشكل فوري ورقيق. أما غسول الفعال يمنح الشعور بالثقة والراحة طوال اليوم بالجينسينج ومضادات الأكسدة التي تعمل بالصورة المناسبة لجسمك حتى يعطيك الإحساس بالانتعاش لمدة تصل إلى ١٢ ساعة.

أي غسول من فيمفريش مناسب للاستخدام كل يوم وعلى كل جزء من أجزاء جسمك.

مناديل

يساعد استخدام فوط فيمفريش للمناطق الحساسة في المحافظة على التوازن الحمضي القلوي الصحي للبشرة مع منحك إحساس دائم ولفترة أطول بالانتعاش. هذه التركيبة الفريدة التي تحتوي على خلاصة الألوة والكلندولا المنعش تعتبر مثالية لمنح الانتعاش السريع إذا لم تتمكني من الوصول للماء.

سواء كنت في العمل أو في الجيم ومع الإحساس بالحر خلال يوم طويل من أيام الصيف أو للحصول ببساطة على الانتعاش السريع، فإن التركيبة الفريدة ذات التوازن الحمضي القلوي والرقيقة والتي تحتوي على خلاصة الألوة والكلندولا المنعش تعتبر مثالية لمنح الانتعاش السريع مع كثرة الأشغال والأعمال في نمط الحياة. وكذلك فإنها تعتبر مثالية خلال فترة الدورة الشهرية حيث أنها مناسبة كثيرا لحملها داخل حقيبتك ويمكنها إزالة الدم بصورة سريعة وفعالة من وعلى وحول بشرة المنطقة الحساسة لديك.

سبراي

مركب مالتي-اكتيف يشتمل على مكونات مثل خلاصة الكلندولا وأيونات الفضة الحاضرة في المنتجات “الفعالة” المصممة خصيصا لتمنحك الإحساس بالانتعاش الفوري والدائم لمدة تصل إلى ١٢ ساعة.

مزيل العرق للمناطق الحساسة لدينا يستخدم تركيبة خاصة مصممة للاستخدام على البشرة الرقيقة للمنطقة الحساسة. حيث أن رشة سريعة حول المنطقة الحساسة أو على الملابس الداخلية مباشرة يمنحك شعورا بالانتعاش الدائم وكله بفضل مركب الانتعاش الفريد مالتي-اكتيف.

مزيل العرق للمناطق الحساسة لدينا يستخدم تركيبة رقيقة يمكن استخدامها كل يوم وفي أي وقت من اليوم.

مزيل العرق للمناطق الحساسة لدينا تم اختباره وتجربته تحت إشراف أطباء النساء والجلدية وهو آمن تماما للاستخدام كل يوم حول المنطقة الحساسة بجسمك أو وضعه بصفة مباشرة على الملابس الداخلية ولكن يجب ألا يتم استخدامه داخل المهبل حيث قد يؤثر ذلك على المعدل درجة الحموضة الطبيعي بالمناطق الحساسة.